معلومات دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر

4768
2024-01-15 12:17:21
معلومات دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر معلومات دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر

تعد دراسة ماجستير في مجال منشآت البترول والغاز في مصر خطوة حاسمة للمهندسين الطموحين الذين يرغبون في تطوير مهاراتهم ومعرفتهم في هذا المجال الحيوي، ويوفر البرنامج فرصًا فريدة للتعلم والبحث والتعامل مع التحديات التقنية والبيئية في صناعة البترول والغاز، ويمكن للخريجين أن يساهموا في تعزيز الاستدامة والتطور المستدام لصناعة البترول والغاز في مصر وعلى المستوى العالمي.
من خلال البرنامج التعليمي المميز في مصر، يحصل الطلاب على مكتسبات علمية وعملية هامة. يتلقون تعليمًا شاملاً يغطي جوانب البترول والغاز، منالجانب الفني والهندسي إلى الجوانب الاقتصادية والبيئية، ويتمكن الطلاب من تطوير مهارات البحث والتحليل والابتكار، ويتعلمون كيفية تطبيق المفاهيم النظرية في مشاريع الواقع والتعامل مع تقنيات وأدوات الصناعة الحديثة.
تضم دراسة ماجستير في تكنولوجيا منشآت البترول والغاز في مصر نظرة شاملة وتفصيلية على الأنظمة والعمليات المستخدمة في صناعة البترول والغاز، ويتعلم الطلاب عن تصميم وتشغيل وصيانة المنشآت البترولية والغازية، بما في ذلك منصات الحفر، ومحطات التكرير، ومنظومات النقل والتخزين، كما يتعرف الطلاب أيضًا على أحدث التقنيات المستخدمة في مجال الاستكشاف والإنتاج والتكرير والتصنيع.

 

ماهو تخصص منشآت البترول والغاز 

تخصص منشآت البترول والغاز يتعامل مع تصميم وتشغيل المرافق والهياكل الضرورية لاستخراج وإنتاج النفط والغاز الطبيعي، ويشمل هذا التخصص العديد من الجوانب التقنية والهندسية المتعلقة بصناعة البترول والغاز، بالإضافة إلى جوانب الإدارة والبيئة.
يركز تخصص منشآت البترول والغاز على تصميم وإنشاء وتشغيل المنشآت والمعدات المستخدمة في صناعة البترول والغاز الطبيعي، ويهدف هذا التخصص إلى تدريب الطلاب على فهم وتطبيق الأسس الهندسية والتقنية المتعلقة بعمليات استخراج وإنتاج وتكرير وتخزين البترول والغاز.
يتطلب تخصص منشآت البترول والغاز فهمًا عميقًا للهندسة والتكنولوجيا المتعلقة بإنتاج وتكرير البترول والغاز، والقدرة على التعامل مع التحديات الهندسية والبيئية والأمنية المرتبطة بصناعة البترول والغاز.

 

المستندات المطلوبة لدراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر مع المصرية الخليجية للخدمات التعليمية

لدراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر يجب على الطالب الوافد إرسال ما يلي من المستندات المطلوبة:

•    صورة البكالوريوس وسجل الدرجات
•    صورة الجواز السفر (الجواز)
•    صورة الهوية الوطنية
•    6 صور شخصية

 

خطوات التسجيل في ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر مع المصرية الخليجية للخدمات التعليمية

يجب على الطالب الوافد إتباع الخطوات اللازمة حتى يتمكن من التسجيل في ماجستير منشآت البترول والغاز:

• الخطوة الأولى (إرسال صور المستندات):

•    صورة جواز السفر (ساري)
•    شهادة البكالوريوس + السجل الاكاديمي
•    صورة شهادة الميلاد - كارت العائلة

في حالة الحصول على بكالوريوس القطاعات الطبية يتطلب إحضار شهادة الامتياز
في حالة وجود دراسة سابقة للبكالوريوس يتطلب احضار (شهادة + السجل الاكاديمي)

• ملحوظة:

•    تحديد التخصص المطلوب - الكلية المطلوبة  -  الجامعات المطلوبة (5 رغبات كحد أدنى)
•    سداد رسوم الدفعة الأولى (الرسوم لا تشمل رسوم الجهات الحكومية)

• الخطوة الثانية (تجهيز اصول المستندات):

•    اصل الوكاله
•    اصل البكالوريوس + السجل الاكاديمي + 6 صور شخصية ( مصدقين من خارجية الدولة الصادر منها والسفارة المصرية)

• الخطوة الثالثة:

ترسل المستندات من خلال:
•    DHL
•    SMSA EXPRESS
•    ARAMEX
•    FEDEX EXPRESS
•    البريد السعودي

على عنوان المركز الرئيسي للشركة في مصر (يتم إرسال بيانات الارسال للعميل باللغة العربية + الانجليزية)

 

معلومات دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر | المستندات المطلوبة لدراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر | تكاليف دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر

 

نسب القبول للتسجيل في ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر

تكون نسب القبول للتسجيل في ماجستير بحوث العمليات ودعم اتخاذ القرار في مصر من مقبول حتى امتياز.

 

تكاليف دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر

 1500 تكون تكاليف دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر 5500$ سنويًا بالإضافة إلى رسوم قيد تدفع في السنة الدراسية الأولى ولمرة واحدة فقط وتقدر بـ $.

 

عدد سنوات دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر

تتراوح سنوات دراسة ماجستير منشآت البترول والغاز في مصر من حد أدنى سنتان فأكثر.

 

الخريطة الزمنية للدراسة في مصر

تكون الخريطة الزمنية الدراسية موحدة في معظم الجامعات والكليات ولا تختلف بإختلاف التخصص، وتبدأ في الطبيعي مواعيد الدراسة من 30 سبتمبر حتى 9 يناير مواعيد الإختبارات خصوصا مواعيد إختبارات الفصل الدراسي الأول ومن ثم 27 يناير اجازة منتصف العام، وتعود الدراسة في 10 فبرير (بدء الفصل الدراسي الثاني) وأخيرا في 30 مايو نهاية الدراسة.

 

وظائف وفرص العمل للخريجين من ماجستير منشآت البترول والغاز

يمكن لحاملو شهادة الماجستير في تخصص منشآت البترول والغاز أن يتولوا العديد من الوظائف والمسؤوليات في صناعة البترول والغاز، ومن بعض الوظائف المحتملة التي يمكن لخريجي الماجستير في هذا التخصص العمل بها:

- مهندس منشآت: يمكن للخريجين العمل كمهندسون في تصميم وبناء المنشآت البترولية والغازية، ويشمل ذلك تحديد المعدات والمواد المناسبة وتنفيذ وإشراف على عمليات البناء.

- مهندس عمليات: يمكن لحملة الماجستير أن يشغلوا دور مهندسي العمليات حيث يتولون مسؤولية تنظيم وإدارة عمليات استخراج وإنتاج البترول والغاز، وضمان سلامة وكفاءة العمليات.

مهندس صيانة: يمكن للخريجين أن يعملوا في مجال صيانة المعدات والأجهزة في منشآت البترول والغاز، ويتولون مسؤولية الصيانة الوقائية والتصحيحية وتحليل الأعطال.

- مدير مشروعات: يمكن لحملة الماجستير أن يتولوا دور مديري المشروعات في صناعة البترول والغاز، ويشرفوا على تنفيذ وإدارة مشاريع البنية التحتية وتوسعة المنشآت.

- مستشار هندسي: يمكن للخريجين أن يعملوا كمستشارين هندسيين متخصصين في مجال منشآت البترول والغاز، حيث يقدمون الخبرة والاستشارات التقنية للشركات والمشاريع المرتبطة بهذه الصناعة.

- مدير السلامة والبيئة: يمكن لحملة الماجستير أن يشغلوا دور مديري السلامة والبيئة في شركات البترول والغاز، ويعملوا على تطبيق ومراقبة معايير السلامة والحفاظ على البيئة.


تقدم مصر بيئة دراسية فريدة، حيث يمكن للطلاب الوافدين أن يستفيدوا من تفاعلها الثقافي والتاريخي، إلى جانب الفرص الممتازة للتعلم في جامعات مرموقة، ودراسة ماجستير منشآت البترول والغاز تمنح الطلاب فرصة فريدة للتخصص في مجال مهني مليء بالتحديات والفرص.
بفضل هذا التخصص، يمكن للخريجين أن يلعبوا دوراً حيوياً في صناعة الطاقة العالمية، سواء كانوا يعملون في شركات البترول والغاز، أو يساهمون في البحث والتطوير لتقديم حلول فعّالة ومستدامة، إكتساب المعرفة والمهارات في هذا المجال يمكن الطلاب من تحقيق نجاح مهني ومساهمة فعّالة في تلبية احتياجات الطاقة المتزايدة للعالم.
 

تود الدراسة في مصر؟ إليك الحل المثالي:

مقالات ذات صلة