دراسة تخصص الاقتصاد المالي ومستقبله وتكاليف دراسته في مصر

4374
2024-04-04 09:42:59
دراسة تخصص الاقتصاد المالي ومستقبله وتكاليف دراسته في مصر دراسة تخصص الاقتصاد المالي ومستقبله وتكاليف دراسته في مصر

يعد تخصص الاقتصاد المالي من أبرز أقسام كليات الاقتصاد بالجامعات المصرية، والهدف من هذا القسم هو تسليط الضوء على جميع الأنشطة النقدية في السوق ودراسة جميع مسارات الجدول بجدية بناء على أنظمة وتعريفات العمليات التجارية والاقتصادية، مثل المؤسسات والشركات، كما يعرف أيضًا بأنه أحد أقسام التمويل الذي يركز على جميع أنواع النشاط النقدي لأنه يتعلق بالترابط بين المتغيرات المالية مثل أسعار الفائدة والأسهم، وبالتالي ينقسم إلى أقسام منفصلة تركز من خلال فقراته على أسعار الأصول وما يعرف بتمويل الشركات، ويصنف كأحد العلوم الاقتصادية الأساسية التي تنظم أسواق المعاملات المالية على هذا الأساس، وتوفر العديد من الجامعات حول العالم مناخًا يؤهل الطلاب في هذا التخصص.

ما هو تخصص الاقتصاد المالي؟

تخصص علم الاقتصاد هو العلم الاجتماعي الذي يدرس كل ما يتعلق بالخدمات والسلع والبضائع والسلع واستهلاكها وتوزيعها وإنتاجها سواء على المستوى المحلي أو العالمي.

كما يركز علم الاقتصاد على نوعين رئيسيين من الآليات الاقتصادية (الكلية والجزئية)، وبالتالي التفاعلات التي تحدث بين المهنيين الاقتصاديين وعملائهم.

أهمية تخصص علم الاقتصاد المالي

الكفاءة الاجتماعية:

أحد أفضل استخدامات علم الاقتصاد هو إيجاد حلول لإخفاقات السوق، على سبيل المثال يمكن أن تؤدي القيادة في مراكز المدن إلى خلق عوامل خارجية سلبية مثل التلوث والازدحام: وهنا يأتي دور الاقتصاديين الذين يمكنهم فرض ضرائب على القيادة إلى المناطق الحضرية لاستيعاب العوامل الخارجية.

مبدأ تكلفة الفرصة البديلة:

كل شيء له تكلفة الفرصة البديلة من الناحية الاقتصادية، على سبيل المثال إنفاق الدعم على التعليم الجامعي المجاني يعني ضرائب، لكنه يثير التساؤل عما إذا كان الأمر يستحق إنفاق المال العام في مثل هذه الحالات أم أن هناك استخدامات أفضل له.

تدخل الحكومة في الاقتصاد:

يتحدد مدى تدخل الحكومة في الاقتصاد من خلال الفوارق الحرجة في الاقتصاد، على سبيل المثال ما إذا كان من الأكثر فعالية للحكومة توفير الرعاية الصحية المجانية أو تشجيع الرعاية الصحية الخاصة.

التعامل مع نقص المواد الخام:

يوفر علم الاقتصاد آلية لدراسة العواقب المحتملة لنقص المواد الخام، على سبيل المثال: الغاز والنفط.

توزيع الموارد في المجتمع:

يدرس علم الاقتصاد كيفية توزيع الدخل في المجتمع ويتساءل عما إذا كان عدم المساواة يسبب مشاكل اقتصادية أو يخلق حوافز اقتصادية.

المعرفة والفهم:

يتمثل أحد الأدوار الرئيسية للاقتصاديين في فهم ما يحدث في الاقتصاد والتحقيق في أسباب الفقر والبطالة وانخفاض النمو.

تطبيق الاقتصاد على الحياة اليومية:

درس الاقتصاديون المعاصرون القوى الاقتصادية الكامنة وراء المشاكل الاجتماعية اليومية.

أهداف تخصص الاقتصاد المالي

يهدف علم الاقتصاد إلى تحقيق عدد من الأمور منها:

* من أهداف قسم الاقتصاد العمل على ضمان إتاحة الفرص أمام العديد من العاملين والاستفادة منها وجعلها منتجة.

* السيطرة على ارتفاع الأسعار وتحقيق استقرار الأسعار بالقدر الذي يجعلها مقبولة للجميع.

* العمل على ضمان الحرية الاقتصادية والاستقرار الاقتصادي للأفراد والمجتمع.

* تحقيق النمو الاقتصادي والتنمية في البلدان على المستويين الإقليمي والعالمي.

* يهدف قسم الاقتصاد أيضاً إلى تحقيق الكفاءة الاقتصادية.

* تحقيق التوازن بين الميزان التجاري للمؤسسات والدولة.

* ضمان التوزيع العادل للدخل على جميع الأفراد.

فروع تخصص الاقتصاد المالي

هناك مجالان رئيسيان للاقتصاد (الاقتصاد الكلي والاقتصاد الجزئي)، وبالتالي هناك العديد من فروع الاقتصاد، على سبيل المثال:

1-  المؤسسات المصرفية والمالية.

2-  التأمين والتجارة الإلكترونية.

3-  اقتصاديات البيئة والموارد.

4-  اقتصاديات الطاقة والعمل.

5-  الاقتصاد النقدي والمالي.

6-  فرع الاقتصاد الإسلامي.

7-  الاقتصاد الرياضي.

8-  الاقتصاد السياسي.

9-  الاقتصاد القياسي.

10-  الدراسات المالية.

11-  الاقتصاد الدولي.

12-  التجارة الدولية.

13-  فرع التمويل.

هل تخصص الاقتصاد المالي له مستقبل؟

بالطبع ويرجع ذلك إلى ارتفاع الطلب على تخصصات الاقتصاد وخاصة تخصص الاقتصاد المالي، كما أن أسواق العمل في بعض البلدان مثل مصر ودول الخليج والمملكة العربية السعودية، تتطلب خريجين بتخصصات تتعلق بالإدارة العامة والتجارة والمالية، كما أحدثت الثورة الصناعية الرابعة تغييرات تزيد من الحاجة إلى التوظيف في هذا التخصص.

تخصص الاقتصاد المالي ودراسته في مصر

مجالات عمل تخصص الاقتصاد المالي

يمكن لحاملي درجة البكالوريوس في الاقتصاد العمل في عدة مجالات والحصول على عدة وظائف، كما جاء في إجابة السؤال هل تخصص الاقتصاد له مستقبل؟، فعلى سبيل المثال:

· العمل كمدرس في مدرسة أو معهد أو جامعة.

· العمل في البنوك العامة أو الخاصة.

· كمحاسب أو مدقق حسابات.

· كخبير مالي أو اقتصادي.

· في تحصيل الضرائب.

· في الموارد البشرية.

· كمحلل اقتصادي.

· في شركة تأمين.

· في أحد البنوك.

· في البورصة.

· في الشركات.

مبادئ اقتصاد المالية العامة

· مبدأ الطبيعة الوحدوية: يستند مبدأ وحدانية الموازنة إلى رغبة السلطة التشريعية في إصدار وثيقة واحدة تحتوي على كافة الإيرادات والمصروفات من أجل تقديم صورة شاملة ومتكاملة عن الوضع المالي.

· مبدأ التخصيص: ينبع هذا المبدأ من قلق البرلمان بشأن منح الحكومة تفويضًا غير مقيد للتصرف بحرية في الأموال العامة، وبالتالي ينبغي أن يقتصر الإذن البرلماني على تخصيص الأموال لتمويل نفقات محددة.

· المبدأ السنوي: يهدف هذا المبدأ إلى إلزام الحكومة بالمثول أمام البرلمان بشكل منتظم لتأكيد الصلاحيات المخولة لها فيما يتعلق بالتصرف في الأموال العامة وعرض نتائج أعمالها.

· مبدأ الشمولية: بالإضافة إلى تضمين جميع النفقات والإيرادات في وثيقة واحدة، يتطلب مبدأ الشمولية أن يتم حساب المجموعتين وعرضهما بشكل منفصل عن بعضهما البعض.

· مبدأ المصداقية: يتعلق هذا المبدأ بمصداقية الموازنة والمصداقية المحاسبية.

العلاقة بين المالية العامة بالاقتصاد 

العلاقة بين المالية العامة والاقتصاد قديمة ومترابطة، فمن المعروف أن علم الاقتصاد هو تخصص ظهر لدراسة المشكلة الاقتصادية المتمثلة في الندرة وكيفية تلبية الاحتياجات البشرية من خلال الاستخدام الأمثل للموارد الاقتصادية المتاحة.

وتهدف دراسة المالية العامة إلى تلبية الحاجات العامة من خلال دراسة الإيرادات العامة المحدودة والبحث عن الاستخدام المناسب لهذه الإيرادات العامة المحدودة لتقديم أفضل الخدمات وأهمها لجميع أفراد المجتمع.

وبالتالي فالعلاقة بين المالية العامة والاقتصاد هي علاقة بين الخاص والعام، أو بين الجزء والكل، بالإضافة إلى أنها علاقة متبادلة، فكل منهما يؤثر على الآخر، كما تتأكد هذه العلاقة عندما نعلم أن العلاقات المالية التي تنشأ في سياق نشاط الدولة تعكس في الواقع العلاقات الاقتصادية.

مميزات تخصص الاقتصاد المالي

 للتخصص في مجال الاقتصاد عدد من المزايا، منها

· يساعد على تحسين مهارات التفكير المنطقي نتيجة للمعرفة والإلمام التام بالمجال المالي.

· القدرة على تحليل المشاكل الاقتصادية وإيجاد حلول لها.

· القدرة على المساهمة بشكل بسيط في نهضة المجتمع.

· يقوي العلاقات بين المجتمعات والعلاقات الاجتماعية.

· يساعد على تحسين مهارات التفكير الإبداعي.

رواتب خريجي تخصص الاقتصاد

يبلغ متوسط الراتب للاقتصاديين حوالي 99095 دولارًا أمريكيًا في السنة، وتبدأ رواتب الخريجين في هذا التخصص من 70550 دولارًا أمريكيًا سنويًا، بينما يمكن أن تصل رواتب الاقتصاديين ذوي الخبرة إلى 144191 دولارًا أمريكيًا سنويًا.

وبشكل عام، من المرجح أن يحصل حاملو الشهادات العليا في هذا المجال على وظائف أفضل ورواتب أعلى.

الجامعات والكليات التي تقدم دراسة الاقتصاد المالي للطلاب الوافدين

· كلية التجارة جامعة أسيوط قسم الاقتصاد والمالية العامة.

· قسم الاقتصاد والمالية العامة كلية التجارة جامعة طنطا.

· جامعة القاهرة كلية الاقتصاد والعلوم السياسية.

· كلية التجارة قسم الاقتصاد جامعة عين شمس.

· جامعة الاسكندرية كلية الدراسات الاقتصادية.

· قسم الاقتصاد كلية التجارة جامعة المنصورة.

· كلية الاقتصاد والسياسة جامعة بني سويف.

· جامعة الأزهر كلية الاقتصاد والسياسة.

معدلات قبول الطلاب الوافدين في كلية الاقتصاد بمصر

· في مرحلة البكالوريوس، يجب أن يكون الطلاب حاصلين على شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها بمعدل لا يقل عن 75%.

· في حالة التقدم للحصول على درجة الماجستير، يجب أن يكون الطالب حاصلًا على درجة البكالوريوس بتقدير مقبول.

· في حالة التقدم إلى برنامج الدكتوراه، يجب أن يكون الطالب حاصلًا على درجة الماجستير مع الحصول على الدرجات بقدير مقبول فما فوق.

شروط أخرى للقبول في برامج دراسة الاقتصاد المالي في الجامعات المصرية للوافدين

· أن يتقدموا خلال الموعد النهائي الرسمي في نهاية سبتمبر من كل عام، أن يكونوا حاصلين على مؤهل جامعي معترف به.

· إذا كان الطالب مسجلًا في دورة البكالوريوس، يجب أن يكون حاصلًا على شهادة الثانوية العامة التي تؤهله للقبول في إحدى جامعات الدولة.

· يجب أن يتقن الطالب اللغة الإنجليزية وأن يكون حاصلًا على شهادة معتمدة مثل IELTS أو TOEFL.

· عند التقدم للدراسة في الدراسات العليا، يجب على الطلاب تقديم كشوف درجات سنوات دراستهم.

· يجب أن يكون لدى الطالب جميع الوثائق الرسمية والحصول على إذن من السفارة.

· يجب أن يكون الطلاب من غير المصريين ويحملون جواز سفر ساري المفعول.

تكاليف دراسة تخصص الاقتصاد المالي في الجامعات المصرية للوافدين

إن دراسة الاقتصاد في مصر ليس فقط بسبب المستوى التعليمي العالي المتاح، والذي يمكن أن يخرج سياسيين واقتصاديين بارزين قادرين على تحقيق النجاح والتميز في الأسواق الإقليمية والدولية، ولكن أيضًا لأن هذا المستوى التعليمي الذي ينافس أفضل الجامعات العالمية تكلفته قليلة جدًا مقارنة بالجامعات العالمية الأخرى، مما يجعلها خيارًا مناسبًا للوافدين.

وبالتالي يدفع الطلاب رسوم تسجيل قدرها 1500 دولار أمريكي فقط، وتبلغ الرسوم الدراسية السنوية 3000 دولار أمريكي في مرحلة البكالوريوس، كما يدفع طلاب الدراسات العليا 4500 دولار أمريكي.

وفي الختام يجب ألا ننسى أن الاقتصاد هو أحد أهم الأمور التي تقوم عليها حياتنا، فهو يؤثر ويتأثر بالعديد من العلوم، ولا بد أن يتكامل القطاع الاقتصادي مع الكفاءات والخبرات والمؤهلات التي تقدم مستقبلًا واعدًا، مما يمهد الطريق للتغيير الإيجابي لشباب المستقبل.

تود الدراسة في مصر؟ إليك الحل المثالي:

مقالات ذات صلة