تخصص شريعة اسلامية برامج متخصصة للطلاب الوافدين

5581
2024-02-14 10:12:20
تخصص شريعة اسلامية برامج متخصصة للطلاب الوافدين تخصص شريعة اسلامية برامج متخصصة للطلاب الوافدين

 تتمحور دراسة تخصص شريعة اسلامية في الجامعات المصرية حول التعمق في العلوم الإسلامية، الأحكام وتطبيقها في النظام القانوني.  وذلك لتأهيل الخريجين بالمعرفة والمهارات اللازمة للعمل والمساهمة في المجتمع بما يتناسب مع الأصول الشرعية والقوانين، كما تتيح البرامج فرصة تطوير مهارات البحث والتحليل والتفكير النقدي، استخدام المعرفة في سياق العمل.

تطبيق الشريعة الإسلامية في مناهج متنوعة وفهم تحديات العصر الحديث، مع مراعاة الاتجاهات المعاصرة، عبر دمج الدراسات الشرعية مع المناهج والمواضيع الحياتية الحالية، وتوفر دراسة الشريعة في مصر فرص واسعة للمتطوعين. منها المشاركة في المؤتمرات الأكاديمية والنقاشات العلمية. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للخريجين العمل في مجالات مثل القضاء، والإفتاء، والتدريس الجامعي، والمشورة العلمية، والمشورة القانونية، والإدارة الشرعية، والمحاكمة الاجتماعية، والقانونية في المؤسسات الدينية والمجتمعية.

تخصص شريعة اسلامية بكلية دار العلوم

- تتخصص كليات دار العلوم المصرية في تقديم برامج أكاديمية، هادفة إلى تزويد الطلاب بقوانين وأحكام الشريعة الإسلامية، وفهم العلوم المتعلقة بها.

- عبر موضوعات الفقه الإسلامي وأصوله، علم القرآن الكريم، الحديث النبوي وعلومه، مع مراعاة التركيز على السيرة النبوية والتاريخ الإسلامي.

- تدريس العقيدة والفلسفة الإسلامية، وذلك لإعداد أجيال واعية بكيفية تفسير الأحكام الشرعية وتطبيقها في مجالات القضاء والمحاكم، الإفتاء والتشريع، التعليم والدعوة.

- وبالتالي، تتيح فرصة لاكتساب المعرفة والفهم العميق للتراث الشرعي الإسلامي وتطبيقه في الحياة العملية.

- فيمكن للخريجين العمل كمشايخ، معلمين، دعاة وأئمة، وغيرها من المهن ذات الصلة بالشريعة الإسلامية.

تخصص شريعة اسلامية بكليات الحقوق

في كلية الحقوق، يمكن أيضًا دراسة تخصص شريعة اسلامية كجزء من المناهج الدراسية، وتتضمن على فقه الأسرة الإسلامي، التراث الشرعي، القانون الإسلامي المقارن، وحقوق المرأة في الإسلام، ففي بعض الجامعات، عندما يتم تقديم برامج متخصصة في القانون الإسلامي.

- تتمحور الدراسة حول القوانين الشرعية وتطبيقاتها في المجتمع، وفي حالة الحصول على درجة البكالوريوس في الحقوق مع اختصاص الشريعة الإسلامية.

- يمكن للطلاب أن يعملوا في المجالات القانونية المتعلقة بالشريعة الإسلامية، مثل المحاماة في القضايا الشرعية أو العمل في الهيئات القضائية ذات الصلة.

وللعلم، تختلف دراسة تخصص الشريعة في كلية الحقوق عن غيرها من الكليات التي تتيح نفس المجال.

- إذ يتم إتاحته في إطار فهم النظام القانوني الذي يحكم المجتمع والعلاقات بين الأفراد والمؤسسات.

- فيتلقى الطلاب المبادئ والقواعد والإجراءات القانونية، حقوق الإنسان وكيفية تطبيقها في النظام القانوني، وفقًا لما تلزمنا به شريعتنا الإسلامية.

- وهو ما يساهم في تحقيق العدالة والتغيير الاجتماعي من خلال الممارسة القانونية، ويتعلم الطلاب كيفية تحليل الحقوق والواجبات والمسئوليات القانونية.

- إجراء بحوث قانونية شاملة وتحليل القضايا، كما تخلق ترابط بين الشريعة الإسلامية والعلوم الاجتماعية الأخرى.

- بما يمنح فهمًا أعمق للعلاقات والديناميكيات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.

الدراسة بكليات الآداب

تركز برامج الشريعة الإسلامية في كليات الآداب على دراسة العلوم الشرعية والإسلامية، مع إضافة بعض المقررات في العلوم الاجتماعية والثقافية، لتهدف بذلك تزويد الطلاب بفهم شامل للشريعة الإسلامية وتطبيقاتها في الحياة اليومية، فهم القضايا الاجتماعية والقانونية المتعلقة بالإسلام، كما يتم توفير البرامج ضمن بيئة أكاديمية عامة متعددة التخصصات، تتيح استفادة منتسب تخصص الشريعة بالكلية من التفاعل والتبادل مع طلاب تخصصات أخرى في الآداب، بما يوفر فرص التعاون والتفاعل المتعدد التخصصات.

- يتمكن طالب التخصص بكلية الآداب من استخدام المنهجيات الفقهية والأدلة الشرعية لاستنباط الأحكام.

- تطبيق الشريعة في حل المسائل اليومية والقضايا المعاصرة، ومقارنةً مع كليات الشريعة الإسلامية، نجد في الآداب من حيث المنهجية، تخصصات أكثر شمولية.

- وبالتالي اختلاف الاختصاصات المهنية بعد التخرج، التي تكون أكثر تنوعًا فتتضمن مجالات مختلفة في العلوم الاجتماعية والثقافية والترجمة والبحث.

متطلبات وتكلفة تخصص الشريعة

- تستقبل كليات دار العلوم، الحقوق والآداب، لدرجة البكالوريوس، الحاصلين على نسبة 50% في الثانوية العامة العربية، أو ما يعادلها من الشهادات الخارجية، بشرط تصديقها من وزارة الخارجية بدولة الطالب والسفارة المصرية بدولته.

- وللالتحاق ببرامج الدراسات العليا بالكليات السابقة في كافة جامعات الجمهورية المعتمدين عالميًا، يتوجب اجتياز الطالب المرحلة الجامعية الأولى بمعدل تراكمي لا يقل عن جيد.

- سداد مصروفات دراسية بقيمة 4500$ للعام الدراسي الأول، ثم 3000$ لكل عام يليه، وذلك لبرامج البكالوريوس تخصص الشريعة، بينما لدرجات الدراسات العليا سواء ماجستير أو دكتوراه، يسدد المتقدم في العام الأول 6000$ ثم 4500$ بدءً من العام الثاني.

- تقديم صورة جواز السفر ساري، شهادة الميلاد، توكيل لإنهاء إجراءات الدراسة، وذلك لطلاب جميع المراحل الجامعية، ويلتزم طالب البكالوريوس بتقديم شهادتي الثانوية والقدرات.

- ويضيف إليهم شهادة البكالوريوس وبيان درجات للحصول على الماجستير، أما للدكتوراه ينبغي إرفاق السجل الأكاديمي للماجستير.

- أما التكلفة واسعار الاقامة في مصر لن تكون عائق قوي لأنها برغم انها بلد سياحي لكنها تتمتع بتكاليف معيشة منخفضة

تود الدراسة في مصر؟ إليك الحل المثالي:

مقالات ذات صلة